الرئيسية / الاسلام / نساء مسلمات / اسلام فرانسوا … من التمثيل والتبرج إلى الاسلام والحجاب

اسلام فرانسوا … من التمثيل والتبرج إلى الاسلام والحجاب

الهداية المهداة، هي من قومت طريق الممثلة الهوليوودية ميريام فرانسوا، صاحبة الأحلام والطموحات في عالم التمثيل والموضة والأزياء إلي طريق الحق والعدالة.

ميريام فرانسوا، هي أشهر النساء البريطانيات اللاتي اعتنقن الاسلام مؤخراً، ذات الـ 30 عاماً، وذلك بالرغم من اسلامها منذ ما يقرب من أربعة أعوام واختفائها عن الاضواء، وميريام هي طفلة لعائلة مسيحية كانت تحلم بالتمثيل طيلة عمرها.

وقالت ميريام فرانسوا عن نفسها أنها أوقفت كل حياتها البائسة الماضية بفضل معرفتها جوهر الاسلام وإيمانها به، لتحول حياتها من التمثيل مع كيت وينسليت وإيما تومبسون إلي حياة الظل، كما تغيرت هيئتها من الملابس المثيرة والكعوب العالية إلي الحجاب الشرعي وأداء الصلوات.

وقالت ميريام في حوار لها في مجلة “ماري كلير”، “إن صلاتي المفضلة هي الفجر، هناك شيء يكون بين الإنسان وربه في ذلك التوقيت الذي يكون فيه الناس جميعًا نيامًا، وميريام التي ارتدت الحجاب لأول مرة منذ ست سنوات ارتدت “إيشارب” والدتها أثناء دراستها في جامعة كامبريدج تقول: إنها تعتبر إسلامها شيئًا خارقًا وخارجًا عن إرادتها”.

وحول كيفية دخولها للإسلام، قالت ميريام فرانسوا، أنها بدأت تتعلم ما هو الاسلام؟ حينما كانت تتعلم اللغة العربية في الجامعة، وكان مبدئها دائماً أنها تريد أن تحاسب علي أفعالها وليس علي ملبسها، ولكنها اكتشفت أن مبدئها غير كافي لحياة سعيدة وراقية.

وحول ارتدائها الحجاب، قالت أعلم أن العديد من الناس يتعجبون من اختيار أي امرأة متحررة لاعتناق الاسلام وارتداء الحجاب الشرعي، ولكنها الراحة هي ما تجعل النساء تحت سن الأربعين هم الأكثر اقبالاً علي اعتناق الاسلام في بريطانيا بشكل خاص، وقالت أن الاسلام أعطي للمرأة حريتها خاصةً في التفكير فيها ككائن حر وليس بشكل مقتصر علي الجنس فقط.

وتقول ميريام، أن معجبة للغاية بحجابي، ولا يهمني النظرات الغريبة التي ينظر بها إلي في الأتوبيس وفي مترو لندن، وأشعر أن كل من أمر بقربه أو أجلس بجواري يريد أن يسألني لماذا قمتي بتفجير برجي التجارة العالمي، حتي أن هناك أشخاص سألوني لماذا انضممتي إلي العرب؟!

شاهد أيضاً

كسم سلطان … التي حكمت اسطنبول مع أربعة حكام

السلطانة خاصكي كوسِم ماه بيكر سلطان، واسمها الحقيقي “أناستاسيا”، وترجح المصادر التاريخية أنها ولدت في ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *