الرئيسية / العناية بالطفل / الرضاعة الطبيعية وفوائدها

الرضاعة الطبيعية وفوائدها

الرضاعة الطبيعية وفوائدها

في الفترة الأخيرة اتجهت نسبة كبيرة من الأمهات إلي ترك الرضاعة الطبيعية ويرجع ذلك إلي رغبتها وحرصها علي أن يتم المحافظة علي الشكل العام لجسمها , هذا وخصوصا في حالة الأم العاملة أو التي لديها بعض المشغولات التي تضطرها بالنهاية إلي عدم القدرة علي التواجد بشكل مستمر بجانب الطفل الرضيع , ونتاج لهذا فهم يقوموا بالاتجاه إلي الرضاعة الصناعية من خلال استخدام لبن صناعي يكون مخصصا للأطفال , وعندما يتم التحدث مع احدهم عن فوائد الرضاعة الطبيعية دائما ما يتبادر إلي الذهن الفوائد الراجعة إلي الطفل ويغفلون عن أن الرضاعة الطبيعية تكون مفيدة لصحة الأم أيضا .

فائدة الرضاعة الطبيعية بالنسبة للأم :

  • تعمل الرضاعة الطبيعية علي الحد من مشكلة الإصابة بمرض سرطان الثدي , حيث أن الأمهات في فترة الرضاعة تكون اقل عرضة للإصابة بهذا المرض لما قد يصل إلي نسبة 25 % عن باقي السيدات , والجدير بالذكر بأنة كلما ذادت فترة الرضاعة قلت نسبة الإصابة بالمرض في نفس الوقت .
  • الحد من الإصابة بمرض سرطان الرحم والمبيض , فالرضاعة الطبيعية تعتبر واحدة من الطرق الطبيعية التي تعمل علي الحد من خطر الإصابة بسرطان الرحم والمبيض بالنسبة للمرضعات , حيث يكون هناك نسبة قليلة من مستوي هرمون الاستروجين في فترة الرضاعة مما يقلل نسبة الإصابة بالمرض .
  • الوقاية ضد هشاشة العظام , من أكثر النساء المعرضين لان يصابوا بمشكلة هشاشة العظام هم ممن يبتعدون عن الرضاعة الطبيعية بأربع مرات تقريبا عن من تستخدم الرضاعة الطبيعية لطفلها , ويكونوا معرضين للإصابة بالكسور في الفخذ وخصوصا بالمرحلة التي تكون بعد انقطاع الطمث .
  • تأخير عملية التبويض , تعد الرضاعة الطبيعية هي احدي الطرق الفعالة جدا في تأخير عملية التبويض لدي الأم بشكل عام , مما ينتج عنه حصول الأم علي الفرصة المناسبة بين كل عملية إنجاب وآخر , هذا وكلمات كانت فترة الرضاعة الطبيعية أطول كلما ذادت هذه الفترة بين عملية تبويض وأخري مما يعود علي الأم بالنفع .
  • المساعدة علي فقدان الوزن الذائد , لا تعتبر الرضاعة الطبيعية ذات فائدة علي جسد المرأة وصحتها فقط ولكنها تمتد أيضا إلي مساعدة الأم المرضعة علي فقدان الوزن الذائد والدهون التي تكون متراكمة وموجودة بمنطقة الفخذين , هذا وقد أثبتت العديد من الدراسات أن الأم التي تتبع نظام الرضاعة الطبيعية تعود إلي وزنها السابق قبل الولادة خلال مدة قصيرة مقارنة للأمهات التي تتجه إلي الرضاعة الصناعية .
  • زيادة الصحة العاطفية , حيث أشارت بعض الدراسات التي تم إجرائها أن إلام المرضعة تكون معرضة لدرجة قلق وتوتر وشعور بالاكتئاب بشكل اكبر من المعتاد , هذا بالطبع للأمهات التي تستخدم الرضاعة الصناعية بينما الأم التي تتجه إلي الرضاعة الطبيعية تكون درجة الاكتئاب لديها اقل بكثير .
  • تعمل الرضاعة الطبيعية أيضا علي زيادة المشاعر الموجود لدي الأم تجاه الطفل
  • الرضاعة الطبيعية اقل تكلفة , قد لا يكون هذا الأمر مقلقا للعديد من الأمهات ذات المستوي الاجتماعي الجيد , وبلكن بالشكل الفعلي فالرضاعة الطبيعية تكون موفرة بشكل كبير لكل من الأب وألام .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *