الرئيسية / الطب/الصحة / امراض الدم / الصفائح الدموية … كيفية التبرع بها وفوائد التبرع

الصفائح الدموية … كيفية التبرع بها وفوائد التبرع

نسمع جميعاً عن احتياج أحد المرضي للصفائح الدموية فنصاب بقشعريرة، فبدون فهم ندرك أنه جزء هام وخطية من الدم، فكيف يمكن الحصول عليه من الجسم؟ وكيف يتم استخلاصه أيضاً؟.

الصفائح الدموية هو جزء واحد من الدم، وهي خلايا تساعد في السيطرة علي النزيف، ويتم تجميعها بالتبرع بجهاز خاص يقوم بفصل مكونات الدم ليحتفظ بالصفائح الدموية في كيس ويعيد الدم الباقي لجسد المتبرع، وهي أهم من الدم الكامل، حيث تعمل علي التجمع بشكل تلقائي لموقع الإصابة لتصلحها كما أنها تنشط بلازما الدم للئم الجروح، وتخزن لمدة خمسة أيام فقط ولهذا لابد من التبرع بشكل مستمر بها.

وهناك أمراض تكون أحوج إلي الصفائح الدموية منها مرضي السرطان وابيضاض الدم، بسبب العلاج الكيميائي الذي يقلل من تكون الصفائح الدموية، وكذلك المرضي الخاضعين لعمليات زراعة الأعضاء حيث يحتاجون لعدد كبير جداً من الجرعات.

والصفائح الدموية يجب أن تكون من جسد متبرع حقيقي حيث لم يصل العلم لأي طريقة أخري لانتاجها فالانسان هو المصدر الوحيد لها.

فوائد التبرع بالصفائح الدموية:
تبرع مريض واحد بالصفائح الدموية يعادل تبرع 12 شخص بالدم، ولكنه يتم إعادة التبرع بعد 8 أسابيع كاملة وهو ما يعتبر عقبة أمام أهل المرضي حيث يحتاج المريض لصفائح طازجة في حين أن أهله يمكنهم التبرع كل وقت طويل فتزيد الحاجة لمتبرعين فوريين.

كيفية التبرع بالصفائح الدموية:

هناك آلية محددة لذلك النوع من التبرع، حيث يجب أن يشرف عليه طبيب متخصص، كما يجب سؤال المتبرع عن أحواله الصحية، ثم استخدام أبر محددة أرفع من المستخدمة في التبرع بالدم العادي، ومن خلال جهاز متخصص لسحب الصفائح الدموية، وفي أنابيب معقمة، لضمان عدم اختلاط الدم بالجهاز، ويقوم الجهاز بتجميع البلازما لحماية الصفائح الدموية حتي نقلها للمريض.

ويقوم الجهاز علي الفور بإعادة بقية عناصر الدم الأخري، ويستغرق التبرع من 70 إلي 90 دقيقة ويعتمد علي الوزن والطول، بشرط أن يكون المتبرع مسترخي خلال تلك الفترة.

خطورة التبرع بالصفائح الدموية:

والتبرع بالصفائح الدموية آمن تماماً، حيث يبدأ الطبيب بسحب عينة بسيطة لتأهيل جسمك للتبرع، ثم يبدأ التبرع، كما أن الجسد يقوم بتعويض الصفائح المتبرع بها خلال 24ساعة فقط من التبرع، كما أن الأدوات المستخدمة لابد أن تكون معقمة وترمي في المهملات بعد إتمام عملية التبرع.

ويفقد الجسم بعد عملية التبرع 20% من الصفائح الدموية الموجودة في الدم ولكنها تقوم بتعويض نفسها بسرعة كبيرة.

شاهد أيضاً

مخاطر فقر دم الحوامل وكيفية الوقاية

بالرغم من أن فقر الدم هو المرض الأكثر انتشاراً بين الحوامل إلا أنه المرض الأكثر ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *