الرئيسية / المنوعات / منوعات تقنية / تقوية إشارة الـ Wi-Fi

تقوية إشارة الـ Wi-Fi

تقنية Wi-Fi تُعد من أهم الأجزاء في استخدامنا الحواسيب المحمولة أو الهواتف المحمولة ، و لكن مؤخراً أصبحت أحد أكثر مصادر الإحباط . إذا كان اتصالك بالإنترنت بطئ، أو تُعاني من بطء في الاستقبال، في هذا المقال سنقدم إليك عشر طرق يُمكنك من خلالها تقوية إشارة Wi-Fi .

أولاً : استخدم الأفضل من التقنيات

1

أولاً يجب عليك التأكد من أن الشبكة الخاصة بك ذات سرعة عالية ويُمكنك الاعتماد عليها. من أهم الأشياء التي يجب عليك أن تكون على علم بها هي أن Wireless A و B  وG بطيؤون، أما Wireless N سوف يُزودك بسرعات أعلى. ويلاحظ أنك ستحتاج أيضاً إلى راوتر من الفئة N وبطاقة استقبال من الفئة N أيضاً إذا أردت الحصول على أقصى سرعة.

ثانياً : إيجاد أفضل نقطة

2

قد تكون أجهزة الراوتر ذات مظهر قبيح بعض الشيء، ولكن لا يجب عليك إخفائها خلف التلفاز. إذا أردت الحصول على أفضل إشارة سوف تحتاج إلى وجود جهاز الراوتر في مكان مفتوح وخالي من أي حائط أو عارض. ثم قم بتثبيت عصا Antenna عمودياً، وبرفع الجهاز بقدر الإمكان. وأخيراً عليك التأكد من وجوده في منتصف منزلك للحصول على أفضل تغطية لكامل المنزل.

ثالثاً : إيجاد القناة الصحيحة

3

 

من المؤكد أن لديك جيران وأجهزتهم بالطبع سوف تكون مُتداخلة مع جهازك، مما يؤدي إلى نقص في الإشارة الخاص بشبكتك. جهاز الراوتر يعمل على عدة قنوات مُختلفة فيُمكنك استخدام أياً من الأدوات مثل Wi-Fi Stumble أو Wi-Fi Analyzer لإيجاد أفضل قناة مُمكنة في منزلك .

رابعاً : تخلص من تداخل أي أجهزة أخرى

 

4

أجهزة الراوتر ليست فقط من تُتسبب في تداخل مع جهازك ولكن الهواتف المحمولة وأجهزة الميكروويف والعديد من الأجهزة الأخرى تُسبب نقصاً في إشارتك. ولحل تلك المشكلة يُمكنك شراء راوتر ثُنائي الموجات مما يُساعد في مثل هذه الحالات، ويُمكنك أيضاً أن تستخدم الهواتف لاسلكية بموجات أخرى. أو يُمكنك نقل جهازك بعيداً عن الأجهزة الأخرى التي تُسبب تداخلاً.

خامساً : سارقين الشبكات

5

حتى إذا كان جهازك محمياً بكلمة سر، فيُمكن أن يكون سهل اختراقه. ولكن عليك حمايته بكلمة سر قوية من أجل الحصول على مُستوى أعلى من الأمان. وبالتأكيد استخدامك لكلمة سر بتشفير WPA شيئاً لا جدال عليه، ولكن حتى هذا التشفير قابل للاختراق.

سادساً : مرور البيانات للتطبيقات

 

6

إذا كان أحد أفراد أسرتك يقوم بإجراء مُحادثات الفيديو أو تحميل ملفات التورنت أو من هواة ألعاب الأون لاين أو يستخدم خدمات مثل Netflix فغالباً سوف يكون هذا من أسباب سحب كميات كبيرة من البيانات وهو ما يجعل بدوره الإنترنت بطيئاً لباقي مستخدمين الشبكة. ولكن يوجد ما يُسمى ب QoS أو Quality of Service، وهي تقنية تم بناءها خصيصاً للحد من استهلاك البيانات المُبالغ فيه وتستطيع من خلالها تحديد الأولويات لبعض التطبيقات دون الأخر مثل مُحادثات الفيديو على الألعاب فيحصل تطبيق المحادثة على كمية الباند ويث التي يستحقها.

سابعاً : زيادة مدى الإشارة

 

7

جهازك مازال لا يبعث ما يكفي من إشارة إذاً يُمكنك زيادتها بنفسك من خلال إضافة قطعة من مادة ما (كعلبة الكولا في الصورة) حيث يمكنك من خلالها تحديد مجال الإشارة بالتأكيد لن تكون بذلك القدر الذي تتخيله، ولكن ستُزيد من مدى الإشارة حتى ولو بقدر قليل وتُقلل من الإشارات المُهدرة.

ثامناً : تغيير نظام التشغيل

8

كما يُمكنك زيادة مدى الإشارة من خلال تثبيت نظام DD-WRT جديد على جهازك. لن تُعطي تلك التقنية العديد من مُميزات الحماية أو التحسينات الأخرى، ولكن سوف تُعطيك خياراً لزيادة مدى الإرسال. ربما يكون هذا خطراً على جهازك، علماً أن أغلب الأجهزة تستطيع البث حتى 70Mw بدون حدوث مشاكل .

تاسعاً : حول الراوتر القديم إلى مُقوي

9

جهازك مازال لا يبعث ما يكفي من إشارة إذاً يُمكنك أن تحصل على Range Extender فيُمكنك تحويل جهاز الراوتر القديم إلى مُقوى إشارة مع نظام DD-WRT و يلاحظ أنه ربما لا يكون بإمكانك الحصول على السرعة الكاملة للاتصال ولكنك سوف تتمكن من الاتصال بالإنترنت من أي مكان بمنزلك.

عاشراً : إعادة التشغيل بشكل مُنتظم

 

10

إذا كنت ممن يحتاجون إلى إعادة تشغيل الراوتر باستمرار حتى لا تفسد، فهذا يُعد حلاً. يُمكنك أن تجعل جهازك يخضع إلى بعض الاختبارات لتتأكد من أنه لا يوجد مشكلة بسبب الحرارة أو أن نظام الراوتر قديم أو هناك ضغط زائد، ويُمكن حل تلك المشكلة عن طريق إعادة تشغيل الجهاز مرة يومياً على الأقل . يُمكن عمل إعادة التشغيل تلقائيا مع نظام DD-WRT أو بمؤقت الجهاز الاعتيادي.

بعد القيام بتلك الخطوات العشر ستجد أن سرعة الإنترنت و الإشارة عبر تقنية Wi-Fi قد أصبحت أقوى و أسرع في منزلك وأكثر أماناً من ذي قبل.

شاهد أيضاً

كيف تحذف نفسك من شبكة الانترنت ؟

ربما تحتاج لإزالة سجلك بالكامل من الانترنت ، أو تطمح أن تصبح يومًا ما سياسيًا ولا ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *