الرئيسية / الاحياء / نباتات / نبات الشبح … يتغذي على جيرانه وينمو في الظلام
نبات الشبح، الغليون الهندي

نبات الشبح … يتغذي على جيرانه وينمو في الظلام

الغليون أو الأنبوب الهندي هو نبات عشبي نادر ومعمر، يتميز بلونه الأبيض الباهت، واسمه العلمي Monotropa uniflora وهو من عائلة “خلنجية” بالرغم من أنه كان يصنف قديماً تابعاً لعائلة “مونوتروباس” وظهر في البداية في قارتي آسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية.

لونه سر تسميته
الغليون الهندي ذو لون أبيض واضح ولا تحتوي اوراقه أو سيقانه علي اللون الأخضر، وهو أمر عجيب حقاً، إذ أن اللون الأخضر يعني وجود كلوروفيل وهي المادة المسئولة عن امتصاص آشعة الشمس لمساعدتها في التمثيل الغذائي لتوصيل الغذاء لجميع أجزائها.
وسمي الغليون بنبات “الشبح” إذ أنه لا يري كبقية النباتات فروع وأوراق وسيقان وكل منها بلون مختلف.

الشبح يأكل جيرانه
إذا كان “نبات الشبح” لا يمكنه أن يقوم بعملية التمثيل الغذائي كباقي النباتات لعدم وجود مادة الكلوروفيل، فكيف يقوم بتغذية نفسه إذاً؟
الغليون الهندي، لا يعتمد علي الشمس أبداً في توليد الطاقة، ولذا يلجأ إلي سرقة الغذاء من النباتات بعد قيامها بالتمثيل الغذائي، ويختار “نبات الشبح” أضعف المخلوقات للتطفل عليها، وهي الفطريات، حيث يستحوذ علي غذاء الفطريات الملامسة لجذوره وبخاصةً في الغابات الكثيفة والمظلمة.

ندرته بسبب تطفله
ونبات الشبح نادر الوجود حتي في القارات التي يفترض أن يكون منتشر فيها بسبب طريقته الغريبة في الحصول علي الغذاء، حيث ينمو بنفس مقدار تواجد الفطريات الجذرية والتي يتغذي من خلالها.
وكان يعتقد قديماً أن وجود لمحة من اللون الوردي داخل أوراقه البيضاء تدل علي قتله لجيرانه من النباتات، إلا أن هناك نوعاً آخر يتميز بلمحة من اللون الأسود

حجم الشبح
يتراوح حجم النبتة الواحدة من 10 إلي 30 سم أما أزهارها فتصل إلي 15 ملم فقط.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *