منوعات

الفرق بين افرازات الحمل والدورة

الفرق بين افرازات الحمل والدورة، الدورة الشهرية هي فترة الحيض لدى المرأة بعد البلوغ، حيث أن الدورة الشهرية بمثابة إعداد للحمل. فهي سلسلة منتظمة من التغيرات الفسيولوجية التي تطرأ على جسم كل امرأة وصلت سن البلوغ، وذلك من أجل إعداد الرحم للحمل. وفي الدورة ينتج أحد المبيضين في جسم المرأة بويضة واحدة في مرحلة التبويض، فإذا لم يحدث تلقيح لها بالحيوان المنوي، لا يحدث حمل، وينزل دم الدورة الشهرية.

الفرق بين الحمل والدورة
الفرق بين افرازات الحمل والدورة
حدوث الحمل
الفرق بين الحمل والدورة

الدورة والحمل وجهان متضادان لعملية التبويض، فالحمل يحدث بعد التبويض، إذ يتم تلقيح البويضة المنتجة في الرحم بالحيوان المنوي. وهنا يسمى بالحمل، ولا تخترق البويضة جدار الرحم لتنزل الدورة الشهرية، أما في الحالة التي لا يتم فيها تلقيح البويضة فإنها تفسد. حيث تبقى البويضة في الرحم بعد خروجها من المبيض مدة من الزمن فإم لم تلقح بالحيوان المنوي، فإنها تخترق جدار الرحم. كما تقوم بتمزيق جدار الرحم وتنزل وهذا ما يسمى بالدورة الشهرية.

الفرق بين افرازات الحمل والدورة

في كلتا الحالتين الحمل والدورة، يحدث أن يخرج من المرأة بعض الإفرازاتن لكنها تختلف بعض الشيء في كل منهما. حيث أن إفرازات مرحلة الحمل والدورة متشابهة إلى حد كبير، ولا يمكن التمييز بينهما، لكن البعض يتعامل معها بحالة نفسية. لكن من المعروف أن مرحلة الإفرازات هي الفترة التي يحدث فيها التبويض، لذا تكون الإفرازات غزيرة، لكن بين بعض أخصائيي النساء والولادة أن هناك فرق بينهما. لا سيما في كثافة هذه الإفرازات، وكذلك لونها ورائحتها، فهما مختلفتان من هذه الناحية، ونذكر هنا بعض الفروق. ومنها:

تكون الإفرازات التي تسبق الحمل كثيفة وغزيرة، وتتسم بنصاعة بياضها، ولها قوام كريمي.
في حين أن إفرازات الدورة غالباً ما يميل لونها للون الأصفر أو الوردي، وقد تكون بنية اللون.
حدوث الحمل

هناك دلائل تشير إلى حدوث الحمل بخلاف الافرازات التي تسبق موعد الدورة الشهرية، وأهم تلك الأمور هو عدم نزول الدورة الشهرية في موعدها. فغالباً ما يكون الموعد محدد عند كل امرأة، ويختلف من واحدة لأخرى، والمدة الزمنية بين دورتين شهريتيتن هي 28 يوماً. فإذا تأخرت الدورة الشهرية عن موعدها المرتقب والمنتظم، فهذه دلائل على حدوث حمل، فعند التأخر أكثر من أسبوع يجب التحليل. حيث يتم التحليل في المنزل عن طريق فحص الحمل السريع، والذي يوضح وجود حمل من عدمه. كما يمكن التحليل في المختبر، ويكون التحليل إما عن طريق البول، فإن كان الحمل قوي يظهر التحليل إيجابي سريعاً، ولكن إن لم يكن قوياً، يتم التحليل عن طريق الدم. وغالباً تستخدم النساء التحليل السريع في البيوت، فهو يعطي النتيجة بشكل سريع، ويشرح عليه كيف يتم إجراء التحليل.

ننتهي بهذه السطور من كتابة مقالتنا التي ذكرنا فيها ما يتعلق بالموضوع الفرق بين افرازات الحمل والدورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف