حقيقة القبض على ساره الودعاني

حقيقة القبض على ساره الودعاني، سارة الودعاني الفاشينيستا السعودية  المشهورة عبر منصات التواصل الاجتماعية المختلفة.   وهي شخصية مميزة وماهرة ولديها الموهبة الفريدة كأول خليجية تتقن المكياج السينيمائي، وأبدعت في إطلالاتها. سارة الودعاني التي تنشر لجمهورها الكثير من صور مواهبها، وتبدع في ثيابها، ومكياجها، ولها حساب خاص عبر سناب شات. احتفلت الفاشينيستا سارة بأول عيد ميلاد لابنتها سكرة ونشرت مقاطع فيديو وصور لابنتها، فأثارت جدل الكثير من المتابعين، وتم اطلاق العديد من الإشاعات.

ساره الودعاني
القبض على ساره الودعاني
حقيقة القبض على ساره الودعاني
ساره الودعاني

سارة الودعاني امرأة سعودية، من مشاهير السناب شات، اكتسبت شهرتها الواسعة من تخصصها في المكياج السينيمائي. فهي الأولى في هذا المجال في السعودية، والخليج العربي، وقد ظهرت هذه الموهبة عند سارة منذ الصغر، وأبدعت في مجال الرسم. وقد نمت وكبرت موهبتها معها، وبدأت تشارك الجمهور مواهبها عبر حساباتها الشخصية على الانستجرام وكذلك السناب شات.  كما أن عدد متابعيها في تزايد مستمر حيث بلغ المتابعين إلى مليونين، فأصبحت سارة أشهر امرأة في هذا المجال المميز.

القبض على ساره الودعاني

احتفلت سارة الودعاني منذ أيام قليلة بعيد ميلاد ابنتها سكر، حيث أتمت عامها الأول، وقد ظهرت الطفلة الصغيرة وهي ترتدي ثوب زفاف. كما زينت سارة ابنتها صاحبة العام الواحد بمجوهرات ثمينة، ونشرت صور الاحتفال بعيد الميلاد عبر السناب شات، والانستجرام. مما جعل العديد من المتابعين يندهشون كثيراً من المظهر الذي ظهرت فيه الطفلة الصغيرة، ويتعجبون من حجم المجوهرات الثمينة التي تزينت بها. حتى أن الكثير أطلق خبر حول القاء القبض على سارة الودعاني، والتحقيق معها حول المظهر الذي ظهرت به طفلتها.

حقيقة القبض على ساره الودعاني

تساءل العديد من متابعين سارة الودعاني عن حقيقة القبض على ساره الودعاني، خاصة بعد ظهور طفلتها بثوب زفاف وترتدي الكثير من المجوهرات الثمينة. لكن سارة ظهرت ونفت ما يشاع حول هذا الأمر، وقالت أنه لم يقبض عليها، ولم يتم التحقيق معها من لجنة حقوق الطفل. فهي إنسانة تقدر حقوق الطفل، وتقدر ما لطفلتها من حقوق، وأن هذا مجرد احتفال بعيد مولدها، وأرادت أن تظهر طفلتها بإطلالة غريبة. وقد تعجب الجمهور من فعل سارة، وكيف أنها جعلت ابنتها التي أكملت عامها الأول حديثاً ترتدي فستان زفاف، ومجوهرات ماسية. بالإضافة إلى أنها كانت تحمل حقيبة باهظة الثمن، لكن سارة أكدت أنه لم يقبض عليها، ولم تحقق أي جهة معها نهائياً، فهي نصيرة الأطفال وحقوقهم.

بهذا ننتهي من هذه المقالة التي ذكرنا بين سطورها حقيقة القبض على ساره الودعاني.

Exit mobile version