فن الكتابة

كيفية كتابة تقرير عن الماء

نورِدُ هنا طريقة لكيفية كتابة تقرير عن الماء حيث كما نعلم انّ للمَاء العَديد مِن الفَوائد التي لا يستطيعُ الانسان التّخلي عَنها وذكرها الله سبحانة وتعَالي فِي القرآن الكريم حيث قال تعالي (وَجَعلنَا مِن المَاء كلّ شئِِ حَيّ) وذلك لاحتوائة علي العديد من العناصر الغذائية التي يستمدّ منها الجسم الكثير من الفوائد كما ويحتوي علي كميّة وفيرة من الاكسجين والهيدروجين وفي التقرير التالي سنتعلّم علي كيفية كتابة تعرير عن الماء هذا ويمثل الماء ثلث الكرة الارضية ولذلِك لِدَرَجة أهميّته لكافة الكائنات الحية كنبات والحيوان والانسان فَلا يَستطيع الكائن الحي بالاستغناء عَن الماء وبالتالي سننشر من خلِال الملف التالي كيفية كتابة تقرير عن الماء.

اهمية وفوائد الماء
ترشيد استهلاك الماء
داخل المنزل:
خارج المنزل:
دورة حياة الماء
اهمية وفوائد الماء

نعلم ان لِلماء العديد مِن الفوائِد الّتي لا يستطين الانسان التّخلّي عنها وذكرها الله سبحانة وتعالي في القران الكريم حيث قال تعالي وجعلنا من الماء كل شيئ حي وذالك لاحتوائة علي العديد من العناصر الغذائية والماء من أكثر العناصر أهميّة في حياة الكائنات الحية، حيث يحتاج الإنسان من 8-10 أكواب من الماء يومياً للحفاظ على صحة جيدة، وجسم رطب ليستطيع القيام بأعماله بشكل جيد، فهو يشكل نسبة 90% من الدماغ، و70% من القلب، و86% من الكبد والرئتين، و75% من عضلاته، وللماء فوائد عديدة للإنسان ومنها:

يُعالج الصداع، وذلك عن طريق شرب الكثير من الماء.
يحافظ على درجة حرارة الجسم.
يطرد السّموم من جسم الإنسان، وذلك عن طريق البول والعرق.
يعطي بشرَة نضرة وصحية؛ لأنّه يساعد في تدفق الدم.
يعالج الإمسَاك ويساعد على الهضم السليم.
يُحسن مزاج الإنسان.
يمنع ظهور رَائحة الفم الكريهة.
يساهم في فُقدان الوزن والشهية، وذلك بشرب كوبين من الماء قبل الأكل.
يقلل من التّعب والإرهاق.
ترشيد استهلاك الماء

الماء نِعمة أنعم الله بها علينا، لذلك يجب أن نحافظ عليها بعدم الإسراف في استعمالها، وهناك طرق عدة لترشيد استهلاكها ومنها:

داخل المنزل:

وذلك بعدم ترك صنبورة المياه مفتوحة دون استخدامها في حالة غسل الأطباق، وتنظيف الأسنان، والاستحمام، والوضوء، وتنظيف المنزل، وأيضاً عمل صيانة مستمرة لشبكة المياه المنزلية، لمنع حدوث أي تسريب.

خارج المنزل:

ومثال ذلك ري المزروعات، فالأفضل هو استخدام الري بالتنقيط، ورزع النباتات التي لا تحتاج إلى كميات كبيرة من المياة، والاستفادة من مياة الأمطار قدر الإمكان، وأيضاً عند غسل السيارة يراعى استخدام الدلو، والصيانة المستمرة لشبكات المياه.

دورة حياة الماء

تتمثّل دورة حياة المياة في العديد من المراحل المهمّة وهي علي النحو التالي:
ومراحلها كالتالي:

تتبخر المياه من البحار والمحيطات، بسبب ارتفاع درجة الحرارة، فترتفع إلى الأعلى.
يتكاثف بخار الماء عند وصوله إلى أعلى ويصبح على شكل قطرات على هيئة غيوم.
تبقى الغيوم في السماء وتنتقل عن طريق الرياح من مكان إلى آخر، وفي فصل الشتاء تسقط هذه القطرات على شكل أمطار أو ثلوج.
تعود المياه عند ارتفاع درجة الحرارة، وتتبخر مرة أخرى، وهكذا وبشكل دوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف