منوعات

معاهدة لوزوان 2023 وهل ستستعيد تركيا امبراطوريتها بعد انتهائها

معاهدة لوزوان 2023 وهل ستستعيد تركيا امبراطوريتها بعد انتهائها؟ يبحث الكثير من الأشخاص على محركات البحث الالكترونية عن اخبار تركيا وسياستها واخر تطورات الأوضاع السياسية فيها حيث انها من الدول التي يزداد نفوذها شيئا فشيء، ويهتم الكثير من السياسيون بمعرفة المجريات والاحداث التي تدور بين تركيا وحلفاءها ومعارضيها، وفي الأيام القليلة الماضية كثر الحديث عن الرئيس الطيب اردوغان بسبب تصريحاته السياسية عن عام 2023 وانه سيكون عام مميز ومختلف، وفسر الكثير من الأشخاص هذا الكلام بالكثير من التحليلات والتفسيرات.

معاهدة لوزوان والعراق
ماذا سيحدث بعد انتهاء معاهدة لوزوان 2023
مشاريع تركيا 2023 وحلفائها
معاهدة لوزوان والعراق

كانت للحرب العالمية الاولى اثر كبير في الكثير من الجول خاصة الدول التي شاركت في الحرب، ومن نتائج الحرب العالمية الأولى النزاع الإقليمي الذي حدث بين كل من تركيا والمملكة المتحدة، حيث ان الموصل كانت من ضمن الدولة العثمانية تحت الاحتلال البريطاني آنذاك، وبعدما انتهت الحرب ووضعت اوزاره، استقلت تركيا فقامت بضم الموصل لها.

وعلى حسب معاهدة لوزوان التي نصت على ان القضية تحال الى عصبة الأمم مما عمل على فشل التفاوض بين الدولتين، ومن ثم عين مجلس من قبل العصبة والتي نصت على ان تبقى ولاية الموصل للعراق، وقبلت الدولة التركية بذلك، مما جعل تركيا تقبل قرار عصبة الامم في معاهدة انقرة، واحاله 10% من النفط الى تركيا ل 25 عاما.

ماذا سيحدث بعد انتهاء معاهدة لوزوان 2023

لقد اكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان انه معترض على قرارات الحرب العالمية الاولى والتي قسمت الاراضي التركية، حيث ان تركيا قبلت بمعاهدة لوزوان فكان القرار مشروطا بان بعدم تغيير حدوها، ولكن اردوغان عاهد ان يتم تطوير تركيا عن طريق التنقيب واستخراج النفط، ويجب على الحفر لعمل قناة توصل بين بحر مرمة والبحر الاسود، لذلك اصبحت لوزوان الثانية على قائمة الحوارات والتطورات، نتيجة التوتر السياسي بين دولة تركيا والكثير من دول الاتحاد الاوروبي.

مشاريع تركيا 2023 وحلفائها

من الجدير بالذكر ان من اقوى الدول الحليفة لتركيا هي دولة قطر والجزائر والتي تدعم تركيا سياسيا، وصرحت تركيا انها تود هذا العام ان تجعل الدولة من اقوى العشرة دول اقتصاديا وانها ستقوم بأكبر المشاريع الاقتصادية وسيتم بناء اكبر قواعد بنية تحتية للدولة مما يجعلها ذات سلطة ونفوذ وسيطرة.

وفي ختام مقالنا السياسي السابق والذي تحدث عن اهم الأمور التي كثر البحث عنها مؤخرا على محركات البحث وهو معاهدة لوزوان 2023 وهل ستستعيد تركيا إمبراطورتيها بعد انتهائها، حيث قدمنا لكم جميع المعلومات الصحيحة والمهمة والتي تساعدكم في بحثكم، وأخيرا أتمنى ان ينال امقال اعجابكم، وان تقضوا افضل الاقات في قراءة مقالاتنا المييزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف