تعليم

من شروط الداعي إلى الله أن يكون على علم، و هدى، وبصيرة

ومن شروط الداعي إلى الله أن يكون عنده علم وهدى وبصيرة، أن تكون الدعوة إلى الله تعالى نهجاً إسلامياً واضحاً يسير على طريق الرسل والأنبياء والصحابة التابعين. في المباحة والبعد عن المحرمات وعلى رأس هؤلاء الدعاة خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

ومن شروط الداعي إلى الله أن يكون له معرفة وإرشاد وبصيرة في الصواب والخطأ
ومن شروط الداعي إلى الله أن يكون له معرفة وإرشاد وبصيرة في الصواب والخطأ

يجب أن يكون الداعي إلى الله وفق الشروط التي دلت عليها النصوص الشرعية في الإسلام. وكتاب الله وسنة نبي الله المختار، وللتعرف على من يدعو إليه، وفي سياق الحديث عن أحوال المتصل وآدابه، توصلنا إلى معرفة صحة القول. الجواب على السؤال المبين في الآتي:

ومن شروط الداعي إلى الله أن يكون له علم وهدى وبصيرة

البيان صحيح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف