شخصيات

من هي بسمة بنت سعود ويكيبيديا

من هى بسمة بنت سعود ويكيبديا، تداولت العديد من الوسائل والصحف الإعلامية اليوم أنباء الإفراج عن الأميرة بسمة بنت سعود، وقد تم الإفراج عنها بعد ثلاثة سنين من احتجازها، فقد جاء فى التقرير الذى طرحته منظمة القسط السعودية لحقوق الإنسان بأنه تم إطلاق سراح الأميرة بسمة بنت سعود وابنتها سهود، ومن الجدير بالذكر بأن الاعتقال كان فى ربيع 2019 من شهر مارس، وقد أضافت المنظمة بأنه لم توجه أي تهم تنسب الي الأميرة فى أوقات احتجازها.سبب احتجاز الأميرة بسمة بنت سعودالكاتبة والناشطة السعودية بسمة بنت سعود، ولدت فى الاول من مارس لعام 1964م، وتعتبر من أحد أشهر النشطاء فى المملكة العربية السعودية، نظرا للكثير من الآراء والقضايا التى تقوم بطرحها وتبدى رأيها فيها، وقد عملت فى مجال حقوق الإنسان ويوجد بها فلسفة خاصة على المستوى العربي وكذلك على المستوى الدولي من كافة النواحي الدينية والاجتماعية والسياسية، فقد اهتمت بتركيز الضوء على الكثير من تلك القضايا الحاسمة وذلك من أجل السعى الى معالجة الكثير من القضايا فى الدولة والعمل على اصلاحها، وذلك من خلال العديد من الوسائل الإعلامية المختلفة، وقد تم احتجاز الأميرة بسمة مع ابنتها سهود عندما حاولت المغادرة إلى سويسرا وذلك لحاجتها إلى الرعاية الصحية هناك، وقد ظهرت الكثير من الاشاعات حول حادثة الاحتجاز ومن المؤكد بأنه لا توجد أي تهم بشأن احتجاز الأميرة.الأميرة بسمة بنت سعود هى ابنة الملك سعود بن عبد العزيز ال سعود ،واما والدتها فهى الأميرة جميلة مرعى، ويعود نسب أصولها إلى سوريا، ويوجد لها ستة أشقاء وأما أكبرهم فهو الأمير خالد بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود وقد كان مترأسا الحرس الوطني، وأما تعليمها الابتدائي والمتوسط فقد تلقته فى لبنان وبعد ذلك وعلى إثر نشوب الحرب الأهلية انتقلت إلى بريطانياً لإكمال الدراسة الثانوية.الأميرة بسمة بنت سعود أم لخمسة أطفال، وقد استطاعت البدء بمجال الكتابة فى العام 2006، وقد أصبحت أيقونة للصوت الصريح الذى يطالب بإجراء الإصلاحات المختلفة، وذلك أدى إلى تعرضها الكثير من التساؤلات فى أوقات عملها، ويذكر أنها تزوجت من شجاع بن نامي وقد استقر زواجهما عدة سنوات وانتهى بعد ذلك بالانفصال لأسباب خاصة.بعد طلاق الأميرة بسمة بنت سعود انتقلت إلى لندن فى عام 2010و 2011 وقد استطاعت إثبات ذاتها، وقد أصبحت من أكثر الشخصيات المشهورة والمهمة ،وقد استطاعت الظهور فى كثير من الاجتماعات الدولية والتى تسلط الضوء على الكثير من القضايا فى المجتمع كالمساواة فى توزيع الثروة وعلى الفساد والعديد من القضايا الاخرى، وقد شجعت على القيام بالاصلاح الدستورى فى الدول، ونظرا لابتزازاها عدة مرات من العديد من الجهات لم تقم بأي تصريح اعلامي فضلا عن احتجازها عدة سنوات.هذا ونكون قد وصلنا معكم إلى نهاية المقال، والذى تحدثنا فيه عن الأميرة بسمة بنت سعود، وعن افراجها وعن أرائها السياسية، وزوجها والقضايا إلى كانت تطرحها، فضلا عن التهم التى نسبت اليها، وأخيرا عن أعمالها خارج المملكة، ونأمل من الله أن تجدوا فيه ما تبحثون عنه بشأن الأميرة بسمة بنت سعود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف