السفر والسياحة

موسم حب الملوك

حب الملوك من الفواكه الرائعة و المتواجدة و بكثرة في مدينة صفرو ,و لهذا تنظم هاته المدينة مهرجانا لتحتفل بهذه الفاكهة ,     و هو من أقدم المواسم الشعبية و بدأ في المغرب منذ سنة 1920 ,و هذا ما يدل على نجاحه و استمراريتة ,و يحظى هذا المهرجان بشهرة واسعة و كبيرة و يحضر إليه الأجانب من كل نحب و صوب ,و تبدأ الاحتفالات بهذا المهرجان الذي صنف كتراث    لا مادي عالمي للإنسانية بعد الانتهاء من قطف حبات الكرز اللذيذة أي حب الملوك كما يطلق عليها المغاربة ,و ما يضفي تنافسية و إبداعا للموسم هو اختيار ملكة جمال حب الملوك ,و تكون الفتيات المشاركات من ديانات مختلفة :مسلمات ويهوديات ومسيحيات و يتم اختيارهم عبر مبدإ التناوب بين الديانات ,و هذا أمر آخر يدعوك لزيارة المغرب هو أنه بلد التعايش و التسامح المحتضن و المرحب بجميع الديانات و جميع الأجناس المختلفة .

 

و عندما يتم اختيار الفتاة المتوجة بهذا اللقب و وصيفتها يقام استعراض شعبي يطوف شوارع المدينة مرفوقا بنغمات موسيقية شعبية ,و إذا كنت ستزور هذا المهرجان فعليك أولا أن تعرف المدينة التي يفام بها المهرجان و هي مدينة صفرو كما أسلفت الذكر ,و صفرو هي مدينة مغربية صغيرة تفع في سفح جبال الأطلس المتوسط و تعدادها السكاني 63،872 نسمة و هذا إحصاء قديم منذ سنة 2004 ,و ترتفع عن مستوى البحر ب 850 م ,و هناك العديد من الفنادق و التي يمكنك الحجز بها قبل سفرك السياخي لمدينة صفرو و هي كالتالي :تيري دي تراسيس ,جنان النزاهة ,أوتل نزهة و العديد و العديد من الفنادق الأخرى و تتوفر هاته المدينة على مآثر تاريخية :سور غَدِّيوَة,سور بني مَدْرَكْ ,سور عَرْسَة الدَّار و يوجد بها أيضا حي الملاح و الذي استوطنه يهود المدينة ,و تتوفر المدينة أيضا على العديد من الزوايا :زاوية مولاي علي الشريف و التي شيدت على يد السلطان مولاي عبد الله سنة 1728 ,و هناك أيضا زاوية سيدي لحسن بن أحمد ,زاوية سيدي أحمد بنعيسى .

 

و يبقى لي أخيرا عزيزي القارئ أن أتمنى لك رحلة سياحية سعيدة مليئة بالذكريات الراقية و السعيدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا نستخدم اعلانات مزعجة ، لطفاً يرجى تعطيل مانع الاعلانات ظهور الاعلانات يساعد موقعنا على الاستمرار وتغطية التكاليف